ياسين سندس هو مؤثر تونسي رائد يستخدم الفكاهة لتعزيز فرص العمل والحياة لفائدة  الشباب العربي. من خلال أشرطة الفيديو الملهمة، يسعى ياسين أيضا إلى رفع الوعي بقضايا الصحة العقلية والتسامح.

“لا تفوّت ابدا ايّ فرصة لأنّها قد تأخذك إلى مكان لم يخطر ابدا ببالك!”… ذلك ما يعتقده ياسين سندس وهو المبدأ الذي يعتمده في حياته.

يبلغ ياسين 26 ربيعا وهو حاصل على شهادة جامعيّة في الحقوق لكنّه لم يقلع ابدا عن حلمه المتمثّل في اعتناق التّمثيل وهو اليوم يعيش ذلك الحلم عبر منصّات التّواصل الاجتماعي.

انطلقت القصّة منذ خمس سنوات خلت عندما أطلق مع أفضل صديق له قناته الهزليّة على يوتوب وأطلق عليها اسم ” تي علاه” (بمعنى التّساؤل المفعم بالإحباط في اللغة العاميّة التّونسيّة) و قد قال لنا ياسين بشأن بداياته: ” رغم انّ المفهوم الذي اعتمدناه كان مميّزا لتوجيه النّقد للمجتمع على نحو ظريف و فكاهي مع بعض الإشارات إلى   برامجنا التلفزيونيّة المفضّلة مثل The Office  أو Friends، لم نكن ننتظر النّجاح الباهر الذي سجلّناه!

حصل شريط الفيديو الأوّل الذي سجّله الثنائي على 20 ألف مشاهدة ومن ثمّة جاءت العقود مع علامات مشهورة في العالم وتمّ إنتاج أشرطة قصيرة الواحد تلو الآخر. لكنّ ياسين لا يهتمّ بالشّهرة بقدر سعيه إلى إدخال البهجة على النّاس وزرع الأمل في حياتهم.

أطلق ياسين أيضا صفحته الخاصّة على انستغرام حيث ينشر أشرطة فيديو تحفيزيّة ويعمل على رفع الوعي بالصحّة العقليّة والقضايا ذات الصّلة بالشباب كما يروّج ضمن متابعيه لمختلف الفرص المتاحة.

يقول ياسين: “لقد غمرني حصولي على لقب سفير النّوايا الحسنة للاتحاد الأوروبي بالبهجة والفخر و مكّنني خاصّة  من النّفاذ إلى عدد لا يحصى و لا يعدّ من الفرص التي استطيع تقاسمها مع الشباب في بلادي و في منطقتي لأواصل بذلك زرع الأمل!

أقبلوا دائما على الفرص التي تتاح لكم ولا تخشوا الفشل لأنّكم في نهاية المطاف ستكتسبون المزيد من التجربة وستوسّعون نطاق شبكتكم وستتحصّلون على شيء ما من خلال تلك الفرص. حافظوا على عفويّتكم لكن لا تغفلوا عن التّفكير في خطط بديلة لاعتمادها عند الحاجة
اقرأ في: English Français
العلامات
الإعلام الشباب